فـَلا خـيرٌ في ودٍّ يجيءُ تـَكَـلـُّـفـَــا

 صحبة المتكلفين

algadr
لأبى عبد الله محمد بن إدريس الشافعي

 

إِذا المَرءُ لا يَرعاكَ إِلّا تَكَلُّفـــــاً فَدَعهُ وَلا تُكثِر عَلَيهِ التَأَسُّفـــــــــــــــــــــا

فَفِي النَّاسِ أبْدَالٌ وَفي التَّرْكِ رَاحــة ٌ وفي القلبِ صبرٌ للحبيب ولو جفـــا

فَمَا كُلُّ مَنْ تَهْوَاهُ يَهْوَاكَ قلبـــــهُ وَلا كلُّ مَنْ صَافَيْتَه لَكَ قَدْ صَفَـــــــــــــــا

إذا لم يكن صفو الوداد طبيعـــــة ً فلا خيرَ في ودٍ يجيءُ تكلُّفـــــــــــــــــا

ولا خيرَ في خلٍّ يخونُ خليلـــــهُ ويلقاهُ من بعدِ المودَّة ِ بالجفــــــــــــــــا

وَيُنْكِرُ عَيْشاً قَدْ تَقَــــــادَمَ عَهْدُهُ وَيُظْهِرُ سِرًّا كان بِالأَمْسِ قَدْ خَفَـــــــــــــا

سَلامٌ عَلَى الدُّنْيَا إذا لَمْ يَكُنْ بِهَــــا صديق صدوق صادق الوعد منصفــا

 

 

 

 

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>