الرئيسية / علي الفيفي / أين أنتِ ؟

أين أنتِ ؟

فيفاء لا ليْلٌ هنا , كلّا ولا قمــــــــرُ
فأين أنت يكاد القلب ينفطـــــــــــــرُ
شوقًا إليك , وما أنتِ براحمــــــــةٍ
جسمًا نحيلًا , أودى به السهـــــــــرُ
ما رقى دمعه مذ فارقته ألمًـــــــــــا
كلا ولا صفا له من مقلة نظَــــــــرُ
كأنّه حين يلقاكِ ويلقى أحبتــــــــــهُ
غصنٌ تسابق في أعطافه المطــــرُ

 

عن علي الفيفي

مدوحم الفيفي كاتب ومدون وناقد صدر له كتاب بعنوان عندما تغرق المطر الكتاب لايوزع مجانا ولا يباع

شاهد أيضاً

الإناء المشروخ

كان عند إمرأة صينية مسنة إناءين كبيرين تنقل بهما الماء وتحملهما مربوطين بعمود خشبي على كتفيها. وكان أحد الإناءين به شرخ والإناء الآخر سليم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *